رواية 2076

  • Title: رواية 2076
  • Author: عبد الحميد بشارة
  • ISBN: -
  • Page: 465
  • Format: ebook
  • .

    • Best Read [عبد الحميد بشارة] ↠ رواية 2076 || [Business Book] PDF ↠
      465 عبد الحميد بشارة
    • thumbnail Title: Best Read [عبد الحميد بشارة] ↠ رواية 2076 || [Business Book] PDF ↠
      Posted by:عبد الحميد بشارة
      Published :2020-01-06T11:51:32+00:00

    About "عبد الحميد بشارة"

    1. عبد الحميد بشارة

      2012 2014 2076 2015 2016 2017 .

    149 thoughts on “رواية 2076”

    1. مليت كتير وانا بقرأها وكملتها بس لاني كنت عاوزة اعرف النهايةبس الحقيقة هي رواية مُخيفةهل ممكن مصر توصل لكدا فعلا في يوم من الايام؟؟


    2. هذه الأيام ليست علي نسق مضى ، أو مثال ولى ، فلا شبيه لها في غور التاريخ ولا جديده ، هي كالمرض الجديد الذي يأخذ وقتا يلتف فيه العلماء وذوي الأهلية يبحثون في مراجعهم وعلومهم عن شئ يشبهه ليكون خادما في فك طلسمه ، وحل رموزه ، والإهتداء إلي حلّه ، والوصول لعلاجه.أيام كفترة النقاهة ل [...]


    3. " فهل فى هذا الوطن اسئلة؟! ان الوطن كله ليس اكثر من علامة استفهام كبيرة لكنها لم تسبق بسؤال , و لن تلحقها اجابه فالمصريون فى المستعمرات !"3 نجوم عشان الفكرة و لانه عرف يخلينى اكمل ل 80 صفحة من غير ملل و فكرة انه كل النساء ليلى لكن فى ظرف مختلفالباقى بقى مش مهم و تحسه بيكمل الرواية ع [...]


    4. عمل متواضع للعديد من الأسباب التى لو حاولت سردها جميعاً هنا ما اتسعت السطور لكلماتىو لكننى على ثقة أن العالم بأكمله لن يكون مشابهاً لهذه الصورة لا من قريب ولا من بعيدوجدت رواية أمريكية بنفس الاسم2076 : A revolutionary taleلا أعلم ان كان هذا تشابه فى الاسم غير مقصود فقد يكون عام 2076 يمثل ش [...]


    5. اول تعارفي بيك كان في مجموعة بائع المناديل 2012 وقتها مكنتش مهتم بمواقع التواصل الاجتماعي ولكن لما خلصتها كنت واثق انك هتقدر تكمل وهيكون مستقبلك كويس وكان اكتر حاجه عجبتني في القصص دي خيالك الواسع ووصفك الدقيق وسردك السهل للاحداث وده لقيته برضو في 2076 واكتر وافضل ولاحظت انك ات [...]


    6. رواية جميلة في اسلوبها السهل الممتنع تقدر تخلصها في تلت ساعات تقريباوعلى اد ما اسلوبها بسيط وشيق الا انها مش من روايات التسلية لان فيها افكار مختلفة ورا السخرية السياسية الي فيها وكان اكتر حاجه شغلاني هو ازاي هينهي الرواية بين مينا المسيحي وحاتم المسلم وليلي مشتركة ما بينهم [...]


    7. أحلى حاجة عجبتنى فى الرواية اهتمامك الشديد وأسلوبك السهل بالوصف بالإضافة لقولك للحقيقة المرة صراحة ولكن لم يعججبنى كثرة تشبيه النساء وأجسامها فليس من الضرورى فعل ذلك لجذب الانتباه هناك بعض الحالات قد نقول أنها فى سياق مضمون الرواية ولكن الكثير ليس له أهمية


    8. الروايه من نوع الروايات الرمزيه افضل ان لا اروي او اشير الي اي من احداثها ولكن خير مايلخص هذه الروايه سطرين في اخر صفحه يقول الكاتب( منذ زمن وانت بجواري ، تعلم مرضي لكن لاتسمع أنيني وتوجعي ، ولاتعرف مايجب ان تفعله من أجلي لأنك نائم دائماً يابني)


    9. رواية ممتعة جدأ وشيقة ومحزنة جداً فى نفس الوقت تشبه لحد كبير رواية يوتوبيا


    10. أسلوب رائع وسلسمحاكاة معاناة الشارع المصري بطريقة ساخرة مخيفة !


    11. الرواية بتتوقع الواقع المهبب لكن في أسوأ سناريو ممكن يحصل. السوداوية طاغية على الرواية بس إجمالا الفكرة حلوة و معالجتها لا بأس بها.



    12. أعجبتى كثيرا و احيى الكاتب على اختيار مهنة الصحفىاثارت دهشتى لأن بعض ما بها هو نفس توقعى لمستقبلنا الاليم وان هناك من يتفق معى ع ذلك وعرضه فى عمل روائى واحببت تجسيده لمصر فى ليلى ومقدار اعجابى بها هو مقدار خوفى من ان تتحول الى واقع فعلى لا هرب منه ولا منفذ"ان أى دولة مهما كانت [...]


    13. روايه صادمه ، تشعر من خلالها بمدى الحزن والخوف من مستقبلنا!!!!!هل حقا سنعيش تلك الاحداث؟( منذ زمن وانت بجواري ، تعلم مرضي لكن لاتسمع أنيني وتوجعي ، ولاتعرف مايجب ان تفعله من أجلي لأنك نائم دائماً يابني)


    14. على اد ما هي حلوة على اد ما هي موجعة اصابتني بالكأبة والحزن والخوف


    15. الرواية جميلة وشيقة ادبيا وتطور الاحداث منطقي عبرت بصدق عن حالنا الان نسأل لمصر السلامة


    16. هل تصبح رواية 2076 هي النسخة المصرية لرواية 1984 لجورج أوريل كل ما علينا هو أن ننتظر فقط 59 عام


    17. اللغة ضعيفة ومش ممتعة أدبياً لكن من الكتب القليلة اللي فيها معاكسة لفكرة مصر هتفضل دولة واحدة واحنا مش زي اي دولة.ربما كانت تصبح رواية فعليا لو لم تكن نهايتها بهذا الشكل الفقير دراميا.


    18. فى رايى مكنش محتاج كل الخيال ده عشان يحسسنا بالغربة وهو بيتكلم عن مصر احنا فعلا حاسين بالغربة بس عموما فكرة كويسة


    19. لا اعلم ماذا اقول عن هذه الرواية قرأتها ولكنني لم اكملها كنت اتجاهل بعض الصفحات لم تشدني إليها ولم أعش في حالتي الخاصة في القراءة


    Leave a Comment

    Your email address will not be published. Required fields are marked *